نقص التدابير الأمنية يؤجل محاكمة شبكة متطرفين في بلجيكا

0 1

التدابير-الامنية

المعلومة/ متابعة/..

أرجأت محكمة بلجيكية محاكمة شبكة لتجنيد المجرمين للقتال في سوريا، الخميس، ليوم واحد على الأقل، بسب عدم كفاية الإجراءات الأمنية.

وقال رئيس المحكمة بيار سان-ريمي خلال جلسة استمرت بضع دقائق “نؤجل الجلسة للغد لعدم كفاية التدابير الأمنية عموما”.

وأضاف أنه إذا لم تتوفر التدابير بشكل كاف الجمعة، سيتم تأجيل المحاكمة إلى أجل غير مسمى، موضحا أن الأمر لا يتعلق بتأمين قصر العدل.

وقالت مصادر قضائية إن المشكلة تتعلق بحماية القضاة.

وكانت محكمة الجنح برأت في 29 يوليو 2015 شخصين، وأصدرت 30 حكما بالسجن بينها 20 سنة لعبد الحميد أباعود الذي قتل لدى مداهمة الشرطة الفرنسية شقة في سان دوني بعد اعتداءات باريس.

ومن بين المدانين كذلك بالانتماء إلى “مجموعة إرهابية”، عدد ممن نفذوا لاحقا اعتداءات باريس مثل شكيب عكروه (5 سنوات سجن) والذي يعرف اليوم أنه من بين منفذي اعتداءات 13 نوفمبر وأنه فجر نفسه بعد خمسة أيام عندما داهمت الشرطة الفرنسية شقة سان دوني.

وهناك آلاف المقاتلين في صفوف الجماعات الاجرامية في سوريا والعراق، أتوا إلى الشرق الأوسط من أوروبا، ويمثل هؤلاء مصدر قلق كبير للغرب، خشية أن ينفذوا هجمات في بلادهم الأصلية إذا عادوا.انتهى/ 25

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.