العراق يدعو لتطبيق تعهدات مجلس الأمن بشأن خرق تركيا لسيادة اراضيه

0 2

الجعفري الامم المتحدة

 

المعلومة/بغداد/..

دعا وزير الخارجية إبراهيم الجعفري، السبت، الى تطبيق تعهدات مجلس الأمن بشأن خرق تركيا لسيادة الأراضي العراقية، مشيرا الى أن الدعم الدولي والإقليمي للعراق لا يتناسب مع حجم التحديات التي يواجهها.

وقال مكتب الجعفري في بيان تلقت وكالة /المعلومة/، نسخة منه، إن الأخير “استقبل ممثل الأمين العامِّ للأمم المتحدة في العراق يان كوبيتش، وجرى خلال اللقاء بحث جُهُود الأمم المتحدة في العراق ومشاركة العراق في اجتماعات التحالف الدوليّ في روما خلال الأيام المقبلة وأهمية التنسيق وحث دول التحالف على تكثيف المساندة للعراق في الحرب ضد إرهابييّ داعش”.

ونقل البيان عن الجعفري تأكيده على “ضرورة أن ترتفع وتيرة الدعم المُقدَّم للعراق للقضاء على الإرهاب، ومُساعَدة النازحين، وإعادة إعمار البُنى التحتيّة التي خرَّبتها عصابات داعش الإرهابيّة”، مشيرا إلى أنّ “أبناء العراق يحققون انتصارات كبيرة على عصابات داعش على الرغم من ارتفاع عدد الدول التي يأتي منها عناصر داعش، والتي وصل عددها إلى أكثر من 100 دولة”.

وأضاف الجعفري، أن “العراق يُقدِّم الدماء، والتضحيات، والأموال على الرغم من الظروف الصعبة التي يُعاني منها دفاعاً عن نفسه، ونيابة عن العالم أجمع”، مبينا “أننا لا نـُنكِر وُجُود دعم دوليّ، وإقليميّ، ولكنه لا يتناسب حتى الآن مع حجم التحدِّيات التي يُواجهها العراق”.

وأكد الجعفري، أن “العراق لايزال بحاجة للمُساعَدات الإنسانيّة، والدعم السياسيِّ، والأمنيِّ، والاقتصاديِّ، وتطبيق تعهُّدات مجلس الأمن تجاه خرق السيادة من قبل القوات التركيّة للأراضي العراقـيّة”، داعياً الأمم المتحدة الى أن “تـُؤدِّي دوراً أكبر في تهدئة الأوضاع، وتخفيف التوتر في المنطقة”.

من جهته أكد كوبيتش أنه يسعى “دائماً لإيصال حقيقة ما يجري على الساحة العراقـيّة”، مشيرا إلى “أننا سنطرح في اجتماع التحالف الدوليّ ضدّ عصابات داعش الإرهابيّة القادم في روما توفير المزيد من الدعم خُصُوصاً المُساعَدات الإنسانيّة”.

وأضاف كوبيتش، “سندعو دول العالم كافة لأن تقف إلى جانب العراق ضدَّ هذا الخطر العالميّ المُشترَك المتمثل بعصابات داعش الإرهابيّة”، معربا عن شكره للجعفري لـ”جهود وزارة الخارجيّة في تسهيل عمل البعثة الأمميّة، واستقبالها العديد من مسؤولي الأمم المتحدة، وتوفير الدعم لنجاح مَهمّاتهم في العراق”. انتهى / 25

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.