خبير أمني: سور بغداد الأمني ضرورة أمنية وليس جدارا عازلا

0 1

فاضل

المعلومة /خاص/..

رأى الخبير الاستراتيجي في الشؤون الأمنية فاضل أبو رغيف، الخميس، أن مشروع سور بغداد الأمني سيسهم بالحد من الخروق الأمنية التي تستهدف العاصمة بين فترة وأخرى، فضلاً عن إزالة الحواجز الكونكريتية داخل المدينة.

وقال أبو رغيف في تصريح لوكالة /المعلومة/ إن “مشروع الجدار الأمني لمحافظة بغداد سيسهم بدرء مخاطر السيارات المفخخة، فضلاً عن منع تسلل الجماعات الإرهابية للمدينة”، مبيناً أن “المشروع يساهم برفع الكتل الكونكريتية الموجودة داخل العاصمة وسيضع حدا للشاحنات التجارية التي تتوافد للعاصمة بغداد”.

وأضاف أن “السور الأمني يمثل ضرورة أمنية وسيعمل على تحقيق نتائج إيجابية، فضلاً عن تقليص إعداد السيطرات الداخلية في العاصمة”.

واعتبر عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية اسكندر وتوت، أمس الاربعاء، إن نجاح سور بغداد يتوقف على تزويده بأجهزة متطورة وعناصر جيدة، فيما أشار إلى إمكانية الاستفادة من الكتل الكونكريتية التي وضعت سابقا في مناطق بغداد لعمل السور.

وأعلنت عمليات بغداد،الثلاثاء الماضي،  أنها باشرت بإنشاء سور العاصمة الأمني الذي تم اقتراحه خلال فترة الحكومة السابقة ،إلا انه لم يتم تنفيذه لأسباب مالية وأخرى سياسية. انتهى/25ل

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.