ترامب: انسحاب بايدن من افعانستان اعظم اذلال تاريخي لأميركا

1

المعلومة/ ترجمة …
انتقد الرئيس الامريكي السابق دونالد ترامب، انسحاب ادارة بايدن المتسرع من افغانستان، واصفا الانسحاب بانه اعظم اذلال للسياسة الخارجية في تاريخ الولايات المتحدة .
ونقلت صحيفة واشنطن تايمز في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة/ عن ترامب قوله أمام حشد كبير في ولاية الاباما الامريكية إن ” خروج بايدن الفاشل من افغانستان هو العرض الأكثر إثارة للدهشة لعدم الكفاءة الفادحة من قبل زعيم أمة ربما في أي وقت لم يراه أي شخص على الإطلاق “.
واضاف ان ” هذا الانسحاب يمثل اعظم اذلال للسياسة الخارجية الامريكية في تاريخها بحيث تبدو فيتنام كأنها معلم رئيسي في الإستراتيجية مقارنة بالكارثة التي ارتكبتها ادارة جو بايدن”.
واوضح ترامب انه ” كان علينا ترك القوات هناك حتى يتم اجلاء كل شيء من المواطنين والاسلحة ثم نخرج من القواعد فلدينا خمس قواعد كبيرة ونقول لهم وداعا وليس بهذه الطريقة من الفوضى “.
وفيما يتعلق بالاتفاقية التي عقدها ترامب مع طالبان والتي ادت الى عملية الانسحاب بين ان الانسحاب الذي حدث في فترة رئاسته لم يكن كاملا بسبب انتهاك طالبان للاتفاقية موضحا بالقول “كان لدينا اتفاق قائم على الشروط ، ولم يستوفوا الشرطين الأولين ، وضربناهم بشدة ، ثم بعد ذلك ، ثم كان لديهم شرطان آخران كانوا على استعداد للوفاء به”.
من جانبه ادعى بايدن أن الصفقة التي توصل إليها ترامب مع طالبان لم تترك له خيارًا سوى انسحاب القوات، لكن هذا الادعاء لم يحظى بتأييد كبير من الجماهير
واشار التقرير الى أن ” طالبان صادرت معدات عسكرية أمريكية بمليارات الدولارات في استيلائها على البلاد بما في ذلك أكثر العربات مدرعة ونحو 40 طائرة. انتهى/ 25 ض

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.