المعلومة/ ترجمة ..

اكد تقرير لموقع اي كورد ديلي ان محاميا امريكيا للعقارات في فرجينيا  يدعى دان ويذرز يتفاخر على موقعه بانه قادر على جعل الاموال مخفية من خلال الشركات الوهمية الخارجية وصناديق الائتمان الخاصة حيث يقدم استراتيجيات قانونية مبتكرة” لعملائه الأثرياء “الذين يمثل عدم الكشف عن هويتهم وحمايتهم من المسؤولية مصدر قلق بالغ”.

تابع قناة “المعلومة ” على تلكرام.. خبر لا يحتاج توثيقاً

وذكر التقرير الذي ترجمته وكالة /المعلومة/ أنه” غالبًا ما يتم إخفاء الثروة لأسباب غير مشروعة ، مثل التهرب الضريبي وغسيل الأموال واستغلال الثغرات القانونية لخفض الضرائب وهذه الخدمة جذابة بشكل خاص للديكتاتوريين الأجانب والسياسيين الفاسدين الذين يحتاجون إلى منع مواطنيهم من اكتشاف مقدار الأموال التي سرقوها”.

واضاف ” يبدو أن أحد عملاء المحامي ويذرز هو عائلة نيجيرفان بارزاني ، رئيس كردستان العراق حيث حكمت الأسرة هذه المنطقة شبه المستقلة في شمال العراق باعتبارها شبه ملكية لأجيال وتراكمت لديهم ثروة هائلة من صفقات النفط والاتصالات والعقارات المزعومة”.

وتابع ان ” صحيفة امريكان بروسبكت كانت قد كشفت في وقت سابق كيف أن ابن عم رئيس وزراء الاقليم  الكردي مسرور بارزاني  ، كان يستغل قوانين سرية الشركات الأمريكية لإخفاء استثمار عقاري تبلغ قيمته ثمانية ارقام في مدينة ميامي الامريكية وربما لم يغزو البرزاني دولة مجاورة ، لكن برقيات وزارة الخارجية ، التي سربتها ويكيليكس ، وثقت كيف تعمل الدولة الكردية على الفساد المنهجي”.

واوضح التقرير أن ” رئيس الوزراء الكردي مثل ابن عمه مرتبط بممتلكات سرية في الخارج. لكن في هذه الحالة ، لا يظهر اسمه على أي من وثائق الملكية مباشرة. بدلاً من ذلك ، يتم إخفاء هذه الأصول خلف أنظمة معقدة من الصناديق الاستئمانية والوسطاء ، بما في ذلك الموظفين والأصدقاء والعائلة”.

وبين التقرير الى أن ” المحامي ويذرز وممثلي نيجرفان بارزاني لم يردوا على طلبات التعليق لكن يبدو أن الرئيس الكردي لديه الكثير من الوسطاء فبين فرجينيا ودبي حددت صحيفة امريكان بروسبكت ما يقرب من 300 عقار بقيمة مجمعة في نطاق من تسعة أرقام ، مرتبطة بأقاربه وشركائه”.

واشار التقرير الى أنه ” وفقًا لدفتر حسابات تم تسريبه لبيانات العقارات في دبي ، حصل عليه مركز الدراسات الدفاعية المتقدمة ، فإن سالار حكيم ، زوج عمة الرئيس الكردي الراحل ، هو أكبر مالك للعقارات العراقية يتم التعرف عليه في المدينة. إنه مرتبط بما لا يقل عن 288 شقة ناطحة سحاب مختلفة في جميع أنحاء المدينة ، بما في ذلك ما يقرب من سدس الوحدات في برج غراند عند الاتصال به ، أكد الحكيم أنه يمتلك العقارات ، لكنه رفض التعليق بخلاف ذلك، ومن المؤكد أن الممتلكات الكاملة لعم الرئيس الكردي تساوي أكثر من 100 مليون دولار على الأقل ويمكن أن تدر إيجارات بالملايين في كل شهر”. انتهى/ 25 ض

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.