المعلومة/ بغداد…

أكد نقيب الأطباء، جاسم العزاوي، الثلاثاء، تطبيق التسعيرة الطبية اعتباراً من الأول من آب المقبل، فيما حدد تسعيرة الكشفيات الطبية والحد الأعلى المسموح به.

تابع قناة “المعلومة ” على تلكرام.. خبر لا يحتاج توثيقاً

وقال العزاوي للوكالة الرسمية وتابعته /المعلومة/، إن “تسعيرة أجرة كشفية الأطباء محددة من قبل النقابة، إذ تتراوح بشكل عام عند الاخصائي بين 20 – 25 ألف دينار، وعند بعض الأطباء الكبار ولديهم خدمة استشارية تبلغ 15 سنة وحاصلون على أعلى شهادة بين 35 – 40 ألف دينار”، مشدداً على أن “أي تسعيرة فوق 40 ألف دينار ممنوعة منعاً باتاً”.

وتابع، “بالنسبة للمحافظات لا توجد تسعيرة 40 ألف حيث لا تتعدى أعلى كشفية 20 ألف دينار، إذ أن المعدل العام فيها بين 10 – 15 ألف دينار، على عكس العاصمة بغداد وبعض المناطق بسبب الإقبال الكبير على الاطباء فيبدؤون برفع أسعار كشفياتهم لكن مع الالتزام بشرط النقابة أن لا تزيد عن 40 ألف دينار”.

وطالب المتضررين من ارتفاع أسعار الكشفيات بتقديم شكواهم للنقابة من أجل ردع المبالغين بالأسعار، مشيراً إلى أن “أبواب النقابة مفتوحة للجميع وتنتظر من المواطنين التعاون في مجال الإبلاغ وتقديم الشكوى وليس فقط كيل الاتهامات دون دليل واثبات”.

ولفت إلى أن “النقابة ماضية في موضوع تثبيت التسعيرة الطبية وكان من المفروض تطبيق ذلك في الأول من شباط الماضي، لكن تأجل الموعد إلى الأول من شهر آب المقبل”.

وحول تسعيرة العمليات الطبية، أوضح العزاوي، أن “العمليات تتم بالاتفاق بين الطبيب والمريض ولا توجد أسعار ثابتة إذ إن بعض العمليات تكون فيها مضاعفات ومشاكل كثيرة واخرى بدون ذلك ولا يمكن تحديد رقم ثابت”.

وتابع، أن “إقرار تسعيرة ثابتة يعتمد على تصنيف العمليات وتحديث مجمل الخدمات وأسعارها وهو ما يتم العمل عليه عبر عقد الاجتماعات لدراسة الموضوع من قبل لجنة مشتركة ما بين وزارة الصحة ونقابة الأطباء وهيئة الضمان الصحي، لتصنيف العمليات وتسعيرتها وتطبيق قانون الضمان الصحي حيث تدفع المبالغ من الدولة للمضمونين من المرضى وتكون ثابتة السعر”. انتهى 25ن

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.