المعلومة / بغداد ..
كشف القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني غياث السورجي , الثلاثاء عن توغل القوات التركية بعمق اكثر من 200كم داخل العراق خلال عملياتها العسكرية الاخيرة, مبينا ان حجة التوغل لملاحقة حزب العمال التركي المعارض لم تعد مقنعة وان أطماع ارودغان لم تعد أيضا خفية .
وقال السورجي في تصريح لـ / المعلومة / , ان ” الاتحاد الوطني الكردستاني يدين بشدة تجاوزت القوات التركية على الأراضي العراقية مرة أخرى بحجة ملاحقة حزب العمال المعارض ولابد من اتخاذ موقف اكثر صرامة مع الجانب التركي الذي لم يعد يخفي أطماع اوردوغان في العراق ” .
وأضاف ان ” التوغل التركي لم يكن وفق الاتفاقية التي ابرمتها الحكومتين ابان النظام السابق السماح لقواته بالتواجد لمسافة 30 كم متر , الا انها اليوم تتوغل بأكثر من 200 كم وانها تتواجد على جبل بعشيقة وهي قائمقامية تابعة لمركز محافظة الموصل ” , مبينا ان ” هذا التوغل هو احتلال بمعناه الحقيقي ولابد من الدولة العراقية ان تتعامل مع الجيش التركي كقوة محتلة ” .
وطالب السورجي القوى السياسية بـ”الإسراع باجراء التوافقات بتشكيل حكومة وطنية حقيقية تدافع عن السيادة العراقية وتقف بقوة اتجاه العدوان والاطماع التركية من خلال المطالبة بولاية الموصل التي تضم الموصل ومحافظات الإقليم وكركوك وقسم من محافظة صلاح الدين ” . انتهى / 25م

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.