المعلومة/ بغداد…

اكد القيادي في ائتلاف دولة القانون تركي جدعان، الاربعاء، وجود اجندة امريكية وراء ما اسماها غزوات رمضان.

تابع قناة “المعلومة ” على تلكرام.. خبر لا يحتاج توثيقاً

وقال جدعان ي حديث لـ/ المعلومة/،ان” داعش ما هو الا اداة بيد المخابرات الامريكية لتحقيق اهدافا جيوسياسية في منطقة الشرق الاوسط، لافتا الى ما يسمى بغزوات رمضان للتنظيم والتي ضربت بعض المحافظات مؤخرا ومنها ديالى ما هي الا اشارة واضحة على ارتباط التنظيم باجندة مخابراتية”.

واضاف جدعان،ان” خروج القوات الاجنبية ومنها الامريكية ضرورة وطنية متسائلا لماذا تتصاعد وتيرة الخروقات مع كل مطلب وطني بخروج تلك القوات من القواعد في العراق”.

واشار الى ان” استقرار العراق وانهاء دور الخلايا الارهابية يبدا منن خروج القوات الامريكية التي تلعب دوري سلبي في المشهد الامني العام”.

وشهدت ديالى ومحافظات اخرى سلسلة خروقات امنية مؤخرا ما ادى الى سقوط ضحايا في صفوف منتسبي القوى الامنية والمدنيين”.انتهى 25 ف

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.