المعلومة/ ترجمة …

كشف تقرير لشبكة سي أن أن ، ان الحكومة الامريكية تكافح لتعقب كميات كبيرة من الاسلحة الفتاكة تقدر قيمتها بملايين الدولارات والتي تم شحنها الى اوكرانيا في الأشهر الأخيرة وسط الصراع المحتدم في البلاد دون نتيجة .

تابع قناة “المعلومة ” على تلكرام.. خبر لا يحتاج توثيقاً

ونقل التقرير الذي ترجمته وكالة /المعلومة/ عن عدد من المسؤولين الامنيين قولهم إن ” وكالات المخابرات الأمريكية ليس لديها قدرة تقريبًا على متابعة الشحنات إلى وجهتها النهائية على الرغم من انه أكبر إمداد حديث بالاسلحة لدولة شريكة في نزاع”.

وقال مصدر عسكري امريكي إن ” الاسلحة موجودة لدينا لفترة قصيرة ، لكنها حينما تنتقل الى ضباب الحرب تضيع تماما منا كما لو انها تسقط في ثقب اسود كبير ولايمكن معرفة اين ذهبت بعد ذلك على الاطلاق “.

واوضح المصدر أن ” ادارة الرئيس الامريكي جو بايدن قلقلة من أن المساعدة قد تنتهي في أيدي جيوش وميليشيات أخرى لم تكن الولايات المتحدة تنوي تسليحها”، فيما اشار التقرير الى ان حزمة المساعدات العسكرية الامريكية الاخيرة الى اوكرانيا شملت أنظمة مدفعية هاوتزر ، و 40 ألف طلقة مدفعية ، وعربات أفراد مدرعة ، وأسلحة أخرى تبلغ قيمتها 800 مليون دولار”.

وبين التقرير انه ” وفي حين أن المسؤولين الأمريكيين لم يعترفوا علنًا بأنه لا يتم تعقب الأسلحة ، لكن مسؤولا كبيرا في البنتاغون قال إن ذلك “يرجع في جزء كبير منه إلى نقص القوات الأمريكية على الأرض، حيث تعتمد واشنطن بشدة على معلومات الحكومة الأوكرانية”.

وكانت روسيا قد أرسلت تحذيرًا رسميًا إلى الولايات المتحدة بعدم تزويد أوكرانيا بمزيد من الأسلحة ، محذرة من “عواقب لا يمكن التنبؤ بها” فيما يشار ان قيمة  إجمالي الشحنات العسكرية من الولايات المتحدة وحلفائها إلى أوكرانيا منذ بداية الحرب في أواخر شباط وحتى الان بلغت قيمتها  2.6 مليار دولار.انتهى/ 25 ض

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.