المعلومة/ بغداد…

رجح المحلل السياسي حازم الباوي، ان تشهد الايام المقبلة افولا سريعا وغير متوقعا لهيمنة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي على المشهد السني.

وقال الباوي في حديث لـ /لمعلومة/، ان “عودة رافع العيساوي وايضا الحديث عن تشكيل معسكر مناوئ للحلبوسي دليل واضح على ان الاخير سيفقد بريقه وتاثيره على المشهد السني في ظل انباء مؤكدة عن حصول تحفظ اقليمي كبير عليه اضافة الى حديث مصادر تؤكد تشظي نواب عنه بعد عيد الفطر المبارك كلها وغيرها اسباب تكشف عن حصول تحولات متسارعة خلال الايام المقبلة لاتصب بصالح معسكر الحلبوسي”.

وشدد الباوي على ان “اعترافات نواب المحافظات المحررة كنينوى والانبار وصلاح الدين وحتى ديالى بحصول امتعاض شديد لديهم من طريقة ادارة الحلبوسي للملفات الهامة وسعيه للاستحواذ على عائدات وصفات حملات الاعمار وغيرها من المقاولات والكومشنات تعكس عمق الخلاف الحاصل في معسكر السيادة”.

واكد ان “حديث اطراف سنية عن ابلاغ الحلبوسي مسعود البارزاني بوجود نية لديه بمغادرة التحالف الثلاثي جراء الخلاف الحاصل مع نائبه حاكم الزاملي على خلفية مصطلح هيئة رئاسة البرلمان امر متوقع”. انتهى 25ن

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.