المعلومة/بغداد..

اكد قائد بحرية الحرس الثوري الإيراني الأدميرال علي رضا تنكسيري إن “الأعداء يعرضون علينا تخفيف العقوبات مقابل عدم الانتقام” لقائد فيلق القدس في الحرس قاسم سليماني.

 

وخلال مأدبة إفطار في مسجد خاتم الأنبياء في مدينة شيراز عاصمة محافظة فارس، قال تنكسيري إن “الأعداء يبعثون برسائل مكررة يطالبون فيها بعدم الانتقام لدماء الحاج قاسم”، وأضاف: “يعرضون عينا رفع جزء من العقوبات وتخفيفها مقابل عدم الانتقام” ووصف تلك العروض بأنها “أوهام باطلة”.

وشدد تنكسيري على أن الثأر لاغتيال سليماني “أمر مؤكد” وأن کل من تورط في اغتيال سليماني “سوف يعاقب على أعماله القذرة”، وسيلقى عقابه و”الأمر متروك لنا”.

وأضاف أن قرار الانتقام مؤكد من قائد الثورة وقائد الحرس، وأن إيران سوف تقرر مكان الانتقام وتوقيته.

 

وقال قائد البحرية في الحرس الثوري إن أعداء إيران ظنوا أنهم تمكنوا من القضاء على سليماني، واستدرك: لكنكن ترون كيف تتكاثر نماذج سليماني في جميع أنحاء العالم.انتهى25

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.