المعلومة/بغداد …

اتهمت وزارة الخارجية الروسية واشنطن بمحاولة التصعيد في أوكرانيا، مشيرة إلى أن تصريحات الخارجية الأمريكية بأن “ماريوبول لا تزال تحت سيطرة القوات الأوكرانية”، هدفها “خلط الأوراق”.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، ردا على تصريحات نظيرها الأمريكي نيد برايس: “هذا تكتيك واشنطن وهو ليس بجديد. تهدف هذه التصريحات إلى إثارة الموقف في أوكرانيا وإرسال رسالة أكثر عدوانية للقوات المسلحة الأوكرانية والمسلحين الأوكرانيين”.

وذكرت زاخاروفا بالكلمات الأخيرة لمفوض الاتحاد الأوروبي لشؤون الأمن والخارجية جوزيب بوريل، الذي قال: “يجب حل النزاع الأوكراني في ساحة المعركة”، مشيرة إلى أنه “لم يستطع أحد حتى أن يفهم من يتحدث بوريل نيابة عنه”.

وأضافت: “نحن نعلم أن مثل هذه التصريحات مكتوبة له، ولم يطور بوريل شخصيا فكرته في أي مكان آخر.. الغرب الجماعي، من خلاله ألقى ببساطة بفكرة الحل العسكري للأزمة”.انتهى/25

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.