المعلومة / خاص..

بين عضو ائتلاف النصر عزام الحمداني، السبت، أن الصفة الرسمية لرئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي تفرض عليه التزامات دستورية وقانونية للحفاظ على سيادة البلد.

تابع قناة “المعلومة ” على تلكرام.. خبر لا يحتاج توثيقاً

وقال الحمداني في تصريح لوكالة /المعلومة /، إن “الصفة الرسمية التي يمثلها الحلبوسي تفرض عليه التزامات دستورية وقانونية للحفاظ على السيادة الوطنية للعراق من اي علاقة دولية مشبوهة مع دول التطبيع”، مشيراً إلى أن “الحلبوسي ينظر إليه الرأي العام العراقي باعتباره مسؤول مصدر السلطات وعلاقاته مع الدول المطبعة لا تتطابق مع صفته الرسمية”.

وأضاف أن “إسرائيل معادية للأعراف والقوانين الدولية في انتهاكاتها لحقوق الإنسان تجاه شعب الفلسطيني واغتصاب أراضيه، الأمر الذي يدعو إلى الابتعاد عن اي علاقة قد تربط العراق بهذا الكيان والدول المساعدة له”.

وأشار إلى أن “على جميع المسؤولين الذين يمثلون صفة رسمية داخل العراق أن يكفوا عن فتح أبواب العراق لدول الخارج وأن يعملوا لبناء البلد”.

وكشف المحلل السياسي عدنان الساعدي، السبت، عن هيمنة المخابرات الإماراتية على جهاز المخابرات العراقي والحكومة عبر رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي والتحالف الثلاثي، داعيا الادعاء العام الى التحقيق بشأن “العلاقات المخابراتية المشبوهة” للحلبوسي.انتهى 25و

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.