المعلومة / بغداد ..
اتهم القيادي في ائتلاف دولة القانون جاسم البياتي, السبت, مسعود البارزاني ومحمد الحلبوسي وخميس الخنجر بالوقوف وراء محاولة إعادة المطلوب الهارب طارق الهاشمي واعوانه من المطلوبين للقضاء بتهم الإرهاب, مبينا ان هذه الصفقة تمت بناء على اتفاق اماراتي تركي هدفه التشكيك بالحكومات السابقة وفي القضاء العراقي .
وقال البياتي في تصريح لـ / المعلومة /, إن “قضية إعادة المجرم طارق الهاشمي والعيساوي وعلي الحاتم وغيرهم من الهاربين خارج البلاد , إضافة الى اخراج وتبرئة احمد العلواني أساسها صفقة امارتية تركية هدفها التشكيك بالحكومات السابقة وفي القضاء العراقي “.
وأضاف، أن ” منفذو الصفقة مسعود البارزاني ومحمد الحلبوسي وخميس الخنجر حيث قام هؤلاء باعتبارها ورقة أساسية للاتفاق مع الصدريين عند تشكيل تحالفهم الثلاثي”.
وأشار البياتي الى ان “الإعلان عن الصفقة في هذا الوقت كان مستعجلا وسوف ينعكس سلبا على التحالف الثلاثي وقد يكون سببا في انفراط عقده”.
وكان القيادي في ائتلاف دولة القانون النائب عارف الحمامي كشف في تصريح سابق لـ/المعلومة/، عن تفاصيل مخطط إعادة الشخصيات المطلوبة للقضاء العراقي بتهمة الإرهاب والتحريض الطائفي, مشيرا الى ان هذه الخطة رسمت في أربيل لجعلها احد الأوراق الضاغطة على قوى الاطار التنسيقي. انتهى / 25م

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.