المعلومة/ خاص..

رأى المحلل السياسي رياض الوحيلي، الاحد، أن تعيين المستشارين على اساس المحسوبية من قبل رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي يتنافى مع الإصلاح الذي يدعونه.

تابع قناة “المعلومة ” على تلكرام.. خبر لا يحتاج توثيقاً

وقال الوحيلي في تصريح لوكالة / المعلومة /، إنه “بعد هيمنة محمد الحلبوسي على رئاسة مجلس النواب من خلال إلغاءه هيئة الرئاسة في البرلمان وحتى يستمر التحالف الثلاثي تم التغاضي عن هذه الخطوة من قبل الأطراف الأخرى المشتركة في هذا التحالف لذلك أصبح الطريق ممهد أمام الحلبوسي ليعين من يشاء في مجلس النواب دون كفاءة حقيقية واخرها تعيينه مستشاراً اقتصادي من حملة شهادة القانون”.

وأضاف أنه “المنصب الذي شغلة الحلبوسي بتخصص قانون يحتاج إلى شهادة دكتوراه متخصص وخبير بالاقتصاد لذلك خطوة الحلبوسي تندرج ضمن التعيين على أساس المحسوبية وصلة القرابة وهذا يتنافى مع الإصلاح المزعوم”.

وأشار إلى “ضرورة وضع الرجل الصحيح في المكان الصحيح والابتعاد عن المحسوبية وتعيينات القرابة لانها احد اسباب دمار العراق”.

وقرر رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، في وقت سابق، تعيين آرام صباح عثمان الحاصل على شهادة البكالوريوس في القانون بوظيفة المستشار الاقتصادي للمجلس.انتهى / 25 و

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.