المعلومة/ ترجمة ..

طالبت رئيسة مجلس النواب الاندونيسي بوان ماهراني ، الاحد، حكومة بلادها بحث مجلس الامن التابع للامم المتحدة على ان يكون اكثر نشاطا لوقف العنف الاسرائيلي ضد الفلسطينيين .

ونقلت صحيفة انتارا نيوز في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة /، عن ماهراني قولها في بيان لها إن “على الحكومة أن تواصل اتخاذ إجراءات ملموسة لمساعدة الشعب الفلسطيني”، مبينة ان ” اندونيسيا يمكنها أن تدفع مجلس الأمن الدولي لاتخاذ موقف أكثر فاعلية لوقف العنف في فلسطين”.

واوضحت أن ” جدها الرئيس السابق سوكارنو أول رئيس لإندونيسيا قد عبر منذ مؤتمر باندونغ عام 1954 عن الالتزام بدعم كفاح الشعب الفلسطيني من أجل الاستقلال عن الاحتلال الإسرائيلي وحث الدول الآسيوية والأفريقية على دعم النضال من أجل الاستقلال لأولئك الذين ظلوا مستعمرين في القارتين، ومع ذلك لا تزال فلسطين حتى الآن محتلة ويعاني الشعب من التمييز ويعاني العنف من قبل القوات الإسرائيلية المحتلة”.

وتابعت إننا ” نحث الدول الاعضاء الـ 29 في مؤتمر آسيا وأفريقيا ، بما في ذلك إندونيسيا ، على الوفاء بوعدها بمساعدة الشعب الفلسطيني في النضال من أجل الاستقلال” ، مشددة على أن” الاستقلال حق لكل أمة في العالم ولا ينبغي أن يكون هناك مزيد من الاستعمار من قبل أمة ضد أخرى خاصة في العصر الحديث وفي وقتنا الحالي “.

وبينت أن “تحرير فلسطين من القمع الإسرائيلي سيبقى إلى الأبد دينا يجب أن تسدده إندونيسيا والدول الأخرى المشاركة في مؤتمر آسيا وأفريقيا التي تعهدت في باندونغ”. انتهى/ 25 ض

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.