المعلومة / بغداد ..
اعتبر عضو مجلس النواب محمد الزيادي , الاحد , انسحاب عدد من نواب السيادة والتحاقهم بتحالف عزم امر طبيعي بعد ان تولدت لديهم قناعات كبيرة بان قضية الأغلبية لن تتحقق, مشيرا الى ان الانسحابات ستستمر وربما سيعود خميس الخنجر معهم ليوحد العزم من جديد .
وقال الزيادي في تصريح لـ / المعلومة / , ان ” جلسة الأربعاء الثانية لانتخاب رئيس الجمهورية اثبتت بالقاطع لنواب التحالف الثلاثي بأن قضية اكتمال النصاب وصلت الى طريق مسدود, لذلك اتخذوا قرار صحيحا بالانسحاب من السيادة والعودة الى عزم المتحالف مع الاطار التنسيقي”.
وأضاف انه “تولدت قناعة للنواب المنسحبين من السيادة بان الأغلبية أصبحت في خبر كان ولابد من إيجاد حلول أخرى”، مبينا أنه “وصلت رسائل إيجابية للاطار التنسيقي من قبل اطراف في التحالف لاجل إعادة الحوار من جديد حتى لايصلون الى حالة الانهيار الكلي للتحالف الثلاثي وبالتالي سيخسرون كل شيء بما فيه الشارع الذي انتخبهم ” .
وكان عضو الاطار التنسيقي سعد السعدي قد كشف في تصريح سابق لـ/المعلومة/، عن تلقي الاطار التنسيقي رسائل إيجابية من السنة والكرد من خارج الاطار بشكل مباشر وغير مباشر , اعربوا فيها عن استعدادهم لفتح حوارات جديدة لغرض الوصل الى حلول تنهي ازمة الانسداد السياسي .انتهى / 25م

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.