المعلومة / ترجمة..

دعت ادارة الرئيس الامريكي جو بايدن ، الثلاثاء، الكونغرس الامريكي الى توسيع سلطات الحكومة الفيدرالية لمواجهة الاستخدام السيء للطائرات المسيرة في الولايات المتحدة بعد ان اصبحت مصدرا للقلق والازعاج الامني بشكل متزايد .

وذكرت صحيفة ذي هيل في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة/ ان ” خطة البيت الابيض تعتمد على زيادة عدد الوكالات التي يمكنها تتبع ومراقبة الطائرات المسيرة المحلقة في المجال الجوي الامريكي “.

واضاف أن ” ذلك التركيز على مستوى الحكومة الفيدرالية يأتي  في الوقت الذي تتوقع فيه إدارة الطيران الفيدرالية أن يتم تداول أكثر من مليوني طائرة بدون طيار في الولايات المتحدة بحلول عام 2024 كما ان  توفر تقنيات الكشف والتخفيف – بما في ذلك أنظمة التشويش – محدودة بموجب القانون الحالي”.

وتابع التقرير ان ” الطائرات المسيرة اصبحت مصدر قلق داخل الولايات المتحدة حيث يستخدمها المهربون لايصال المخدرات غير القانونية داخل البلاد كما وقع حادثان منفصلان تحطمت فيهما طائرات بدون طيار على أراضي البيت الأبيض، فيما تقول السلطات الفيدرالية والمحلية إنه تم استخدام طائرات بدون طيار أيضًا لتهريب الممنوعات ، بما في ذلك الهواتف المحمولة والمخدرات ، إلى السجون”.

وبين التقرير ان ” هناك قلقا كبيرا من ان يتم استخدام تلك الطائرات لتنفيذ عمليات اغتيال لشخصيات في البرلمان والكونغرس الامريكي او حتى الرئيس الامريكي نفسه بعد محاولة اغتيال الرئيس الفينزويلي نيكولاس مادورو في آب من عام 2018″.

واشار التقرير الى أن ” البيت الأبيض اكد إنه يريد أيضًا العمل مع الكونغرس لسن قانون جنائي يضع معايير للاستخدامات القانونية وغير القانونية للطائرات بدون طيار ، ويعزز التعاون مع الدول الأخرى بشأن تقنيات مكافحة الطائرات المسيرة”. انتهى/ 25 ض

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.