المعلومة/بغداد..
حذرت منظمة الصحة العالمية، من أن تراجع عدد اختبارات كوفيد-19 التي يتم إجراؤها، ترك العالم في “حالة عمى” حيال استمرار تطور الفيروس وتحوراته وأنماط انتقاله.
وقالت المنظمة، إن الإصابات والوفيات التي يبلغ عنها سجلت تراجعا كبيرا أيضا، وذلك بعد أن سجلت المنظمة أدنى رقم إجمالي أسبوعي للوفيات منذ مارس 2020، بلغ 15000 حالة وفاة.
وفي حين اعتبر المسؤولون أن ذلك يمكن أن يكون تراجعا في الإصابات إلا أنهم ربطوه بتراجع عدد الاختبارات، خاصة أن العديد من الحكومات توقفت في الأشهر الأخيرة عن إجراء اختبارات الكشف بين السكان.
وفي الأشهر الأربعة الماضية، وتزامنا مع انتشار المتحور أوميكرون، انخفضت معدلات الاختبارات من 70 إلى 90 بالمائة في جميع أنحاء العالم.
وكان الوباء قد أسفر عن وفاة أكثر من 6 ملايين شخص حول العالم منذ ظهوره لأول مرة في الصين، أواخر عام 2019، وفق الأرقام المعلن عنها رسميا، لكن يعتقد أن العدد الحقيقي أكبر بثلاثة أضعاف على الأقل. انتهى /25د

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.