المعلومة/ الانبار …

اعلن مصدر امني رفيع المستوى في قيادة الحشد الشعبي في محافظة الانبا، الاربعاء، انتهاء عملية الارادة الصلبة بصفحتها الثانية لتعقب عناصر التنظيم الاجرامي في مناطق صحراء الانبار الغربية.

وقال المصدر في تصريح لوكالة /المعلومة/ ان “عملية الارادة الصلبة بصفحتها الثانية  التي استهدفت المناطق الصحراوية التي تربط مدن محافظة الانبار الغربية بمحافظات الموصل وصلاح الدين وكربلاء المقدسة وصولا الى المنافذ الحدودية للدول الثلاث الاردن والسعودية وسوريا غربي الانبار انتهت بعد تحقيق اهدافها وعودة كافة القطعات العسكرية الى مواقعها  “.

واضاف ان “العملية اسفرت عن تفتيش مساحات واسعة من المناطق الغربية فضلا عن زيادة التحصينات الامنية على مناطق صحراء الرطبة للحيلولة دون وقوع أي خرق امني”، مبينا ان “القوات الامنية مسنودة بقوات من الحشد الشعبي تمكنت من اعتقال عدد من عناصر التنظيم الاجرامي فضلا عن تدمير العشرات من المضافات والانفاق السرية”.

يشار الى ان القوات الامنية اطلقت” قبل خمسة ايام” عملية الارادة الصلبة الثانية لتعقب بقايا ارهابي داعش في المناطق الصحراوية الممتمدة من مدن الانبار باتجاه حدود محافظات صلاح الدين والموصل وكربلاء المقدسة وصولا الى المنافذ الحدودية الثلاثة (الاردن وسوريا والسعودية )   “. انتهى/ 12أ

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.