المعلومة/بغداد…
رجح عضو مجلس النواب نهرو محمد راوندوزي، الأربعاء، التصويت على قانون الأمن الغذائي بعد عيد الفطر، مشيراً إلى مقترح لتوزيع مبالغ مالية بدلاً من النقص الحاصل في الحصة التموينية.
وقال راوندوزي في حوار اطلعت عليه /المعلومة/، إن الاكتفاء المحلي يتطلب وجود برامج مشتركة ومتكاملة من قبل وزارات الصناعة والتجارة والزراعة”، مبينا أن “الوضع الغذائي بشكل عام خلال المرحلة المقبلة صعب في وقت تتوتر فيه الأوضاع في المنطقة، بينما لا نتبع الاحتياطات اللازمة”.
وأضاف أن “الحكومة بحاجة لتشجيع القطاعين الزراعي والصناعي بالتتابع”، مبيناً أن “إنعاش القطاعين سيعمل على رفد السوق بالمواد الغذائية التي تخدم البلد ثم العمل ببرامج متكاملة، وإلا فسوف نعاني صعوبة توفير هذه المواد”.
وأردف راوندوزي بالقول : إن “من الضروري تمرير قانون الأمن الغذائي الذي سيكون موازنة شبه مصغرة تؤمن التمويل للمشاريع وتوزيع الأموال بين المحافظات، لأن التأخير سيودي بالبلد إلى المجهول بوجود فجوة كبيرة أحدثها غياب موازنة العام الحالي”. انتهى/25

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.