المعلومة/بغداد..
جدد الاتحاد الوطني الكردستاني، الاربعاء، رفضه عرض الديمقراطي الكردستاني بشأن التنازل عن رئاسة الجمهورية بدلا عن جميع المناصب الحكومية، مبينا ان العرض قديم ولم ياتي باي جديد.
وقال القيادي في الاتحاد غياث السورجي في تصريح لـ/المعلومة/، إن “الحديث عن عروض الحزب الديمقراطي الكردستاني بشان انهاء الانسداد السياسي غير مجدية بسبب اصرار الطرفين على منصب رئاسة الجمهورية”.
واضاف ان “التنازل عن رئاسة الجمهورية من الاتحاد امر مستحيل وهو عرف سياسي واستحقاق انتخابي لا يمكن التنازل عنه”، مبينا ان “عرض الديمقراطي قديم يتجدد في كل ظهور اعلامي”.
واشار السورجي الى ان “الأنفراج السياسي سيكون عقب عطلة العيد بعد تاكد جميع الاطراف بعدم امكانية اقصاء مكون او طرف سياسي او الانفراد بالسلطة “.انتهى/25د

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.