المعلومة/ ترجمة …

انتقد عضو البرلمان الاوربي ميك والاس حكومة الولايات المتحدة لفرضها عقوبات على دول مختلفة في جميع أنحاء العالم ، بما في ذلك إيران ، وندد بهذه الخطوة ووصفها بأنها “جريمة ضد الإنسانية”.

ونقلت قناة ( برس تي في ) في تقرير ترجمته وكالة / المعلومة /، عن عضو البرلمان قوله على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي تويتر أن “العقوبات جريمة حرب” مبينا ان ” وزيرة الخارجية الامريكية السابقة مادليت اولبرايت بدأت مثل هذه العقوبات الشنيعة من قبل على العراق وهي مجرمة حرب ايضا”.

واضاف أن “العقوبات على العراق ، التي اعتقدت مجرمة الحرب مادلين أولبرايت أنها” تستحق العناء “كانت بمثابة عقاب جماعي ضد شعب العراق أسفر عن مقتل 500 ألف طفل، وأن تلك العقوبات ترقى إلى مرتبة “جريمة ضد الإنسانية” مثل تلك التي فُرضت على إيران وفنزويلا وسوريا وكوبا وأفغانستان”.

واشار الى أن ” الولايات المتحدة ، في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب شنت ما وصفته بحملة ضغط قصوى ضد إيران في ذلك الوقت ، مستهدفة الأمة الإيرانية بأشد العقوبات على الإطلاق، وعلى الرغم من فشل ترامب في تحقيق أهدافه المعلنة من خلال حملته للضغط الأقصى ، إلا أن الحظر أضر بشدة بالشعب الإيراني”.

واشار التقرير الى ان “أولبرايت التي توفيت في آذار الماضي  مسؤولة على نطاق واسع عن وفاة عدد لا يحصى من الأطفال العراقيين، ففي  مقابلة عام 1996 حول موضوع وفاة نصف مليون طفل عراقي نتيجة العقوبات الأمريكية ، عندما سُئلت أولبرايت هل الثمن يستحق ذلك ، أجابت “أعتقد أن هذا خيار صعب للغاية ، لكن الثمن ، نعتقد أن الثمن يستحق ذلك”.  انتهى/ 25 ض

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.