المعلومة / خاص..

اعتبر تحالف الفتح ، اليوم السبت، تدخل الدول الخليجية وأخرى اقليمية في القرار العراقي الداخلي بأنه أصبح علني وبشكل واضح وصريح، فيما أكد أن الفاعل الخارجي القى بظلاله على مجريات العملية السياسية ويتحمل الأزمات الحاصلة.

تابع قناة “المعلومة ” على تلكرام.. خبر لا يحتاج توثيقاً

وقال النائب عن التحالف محمد كريم لوكالة / المعلومة /، إن “الدول الخليجية كالإمارات وقطر، بالإضافة الى تركيا وأمريكا أصبحت تدخلاتها واضحة في العملية السياسية العراقية”، مشيراً إلى أنهم “يرتبون اللقاءات ويجمعون القيادات السياسية وينفقون الأموال وبالتالي أصبحوا هم من يديرون العملية السياسية بمجملها”.

وأضاف، أن “بوصلة العملية السياسية في العراق الآن تتماشى مع أهداف الدول الإقليمية والخليجية وليس مع مصالح الشعب العراقي وأهدافه”.

وأوضح النائب عن تحالف الفتح أن “القرارات الخاطئة للعملية السياسية وأزمة الانسداد السياسي يتحملها الفاعل الخارجي الذي القى بظلاله بشكل واضح وصريح على مجريات العملية”، لافتاً إلى أن “الدول الخليجية تحاول إدخال البلد في أزمات سياسية متعددة من اجل بقاء العراق رهين لإرادتها”.

وكان القيادي في ائتلاف دولة القانون جاسم محمد جعفر قد اعتبر، الخميس، التدخلات التركية والخليجية التي عملت على تنظيم المكون السني تحاول أضعاف المكون الشيعي وزاد انشقاقاته داخل العملية السياسية، فيما أكد أن الولايات المتحدة الأمريكية سلمت ملف العراق إلى تركيا ودول الخليج.انتهى /٢٥ر

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.